الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أرقم بن شرحبيل الأودي الكوفي ، أخو هزيل عن ابن عباس

جزء التالي صفحة
السابق

485 - وبه حدثني أبي ، ثنا حجاج ، أبنا إسرائيل ، عن أبي إسحاق ، [ ص: 499 ] عن الأرقم بن شرحبيل قال : سافرت مع ابن عباس من المدينة إلى الشام فسألته : أوصى النبي صلى الله عليه وسلم ؟ فذكر معناه ، قال : فما قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم الصلاة حتى ثقل جدا ، فخرج يهادى بين رجلين ، وإن رجليه لتخطان في الأرض ، فمات رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يوص .

رواه الإمام أحمد أيضا ، عن يحيى بن زكريا بن أبي زائدة ، عن أبيه ، عن أبي إسحاق ، مختصرا .

ورواه ابن ماجه ، عن علي بن محمد ، عن وكيع ، بنحوه .

قال شيخنا أبو الفرج بن الجوزي : الأرقم بن أبي الأرقم ، قال : واسم أبي أرقم شرحبيل . قال البخاري : مجهول .

ووهم فيما قال ، فإن البخاري وغيره جعلوهما اثنين ، وإن ابن شرحبيل روى عنه غير واحد ، وإنما المجهول أرقم بن أبي أرقم ، لم يرو عنه إلا رجل واحد ، ولم يقل [ ص: 500 ] أحد في اسم أبي أرقم : شرحبيل .

وأظن أن شيخنا ظن ذلك لأنهما يرويان عن ابن عباس والله أعلم .

وقد قال أبو زرعة : الأرقم بن شرحبيل ثقة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث