الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

أبو الحسين البزاز

أما والده الإمام القدوة المحدث : أبو الحسين البزاز ، فارتحل ، وروى عن حمزة بن محمد الكاتب ، ومحمد بن حبان الباهلي ، وحامد بن شعيب ، وطبقتهم .

[ ص: 520 ] روى عنه : ولده ، وطاهر بن ماهلة ، وأحمد بن تركان ، وعلي بن جهضم . وكان ثقة ، كبير القدر .

قال أحمد بن محمد الصفار : كنا نشبه أبا الحسين بأحمد بن حنبل لسكونه ووقاره .

قرأت على أحمد بن عبد الكريم بمصر ، وأخبرنا نصر بن جرو ، أخبرنا أبو طاهر السلفي ، أخبرنا حمد بن نصر الحافظ بهمذان ، سمعت علي بن حميد الذهلي ، سمعت طاهر بن عبد الله بن ماهلة الحافظ ، سمعت حمد بن عمر الزجاج الحافظ يقول : لما أملى صالح بن أحمد التميمي الحافظ بهمذان كانت له رحى ، فباعها بسبعمائة دينار ، ونثرها على محابر أصحاب الحديث .

ومات في سنة أربع معه أبو حامد أحمد بن سهل الأنصاري آخر أصحاب محمد بن شاذل ، والأديب صاحب إنشاء البديع أبو إسحاق إبراهيم بن هلال بن إبراهيم بن هارون الصابئ الحراني ببغداد ، وأبو القاسم جبريل بن محمد بن سندول الهمذاني ، رحل ولقي البغوي ، ومسند خراسان الفقيه أبو القاسم عبد الله بن أحمد بن محمد بن سعيد النسائي العدل صاحب الحسن بن سفيان ، وقيل : بل توفي سنة 382 والمعمر أبو محمد عبد الله بن محمد بن سعيد بن محارب الأنصاري الإصطخري ، -حدث عن أبي خليفة الجمحي - ، والفقيه أبو الحسن علي بن عبد الملك بن دهثم الطرسوسي نزيل نيسابور -واه- روى عن أبي خليفة ، وشيخ النحو علي بن عيسى الرماني المعتزلي ، ومسند أصبهان أبو بكر محمد بن أحمد بن محمد بن جشنس والحافظ أبو الحسن محمد بن العباس بن أحمد بن محمد بن الفرات البغدادي ، وشيخ الشافعية أبو الحسن محمد بن علي [ ص: 521 ] بن سهل الماسرجسي النيسابوري ، والعلامة أبو عبيد الله محمد بن عمران المرزباني البغدادي صاحب التصانيف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث