الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله عز وجل " حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة "

قوله تعالى : ( حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة ) الآية [ 15 ] .

745 - قال ابن عباس في رواية عطاء : أنزلت في أبي بكر الصديق - رضي الله عنه - وذلك أنه صحب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وهو ابن ثماني عشرة سنة ، ورسول الله - صلى الله عليه وسلم - ابن عشرين سنة ، وهم يريدون الشام في التجارة ، فنزلوا منزلا فيه سدرة ، فقعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في ظلها ، ومضى أبو بكر إلى راهب هناك يسأله عن الدين ، فقال له : من الرجل الذي في ظل السدرة ؟ فقال : ذاك محمد بن عبد الله بن عبد المطلب ، قال : هذا والله نبي ، وما استظل تحتها أحد بعد عيسى بن مريم إلا محمد نبي الله . فوقع في قلب أبي بكر اليقين والتصديق ، فكان لا يفارق رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في أسفاره ، وحضوره ، فلما نبئ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وهو ابن أربعين سنة ، وأبو بكر ابن ثمان وثلاثين سنة - أسلم وصدق رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فلما بلغ أربعين سنة قال : ( رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي الآية ) .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث