الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

بهاء الدولة

أبو نصر ، أحمد بن عضد الدولة ابن بويه ، ملك العراق .

مات في جمادى الآخرة ، سنة ثلاث وأربعمائة بعلة الصرع المتتابع كأبيه ، توفي بأرجان في سن اثنتين وأربعين سنة وتسعة أشهر .

وكانت أيامه أربعا وعشرين سنة ، وتملك ابنه سلطان الدولة أبو شجاع .

وكان بهاء الدولة خاضعا للسلطان محمود بن سبكتكين ، مداريا له . [ ص: 186 ]

وقام ابنه بعده اثنتي عشرة سنة ، وأخذت الدولة البويهية تتناقص .

وقيل : بل كان ملك بهاء الدولة اثنتين وعشرين سنة ويومين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث