الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب السؤال في القبر

جزء التالي صفحة
السابق

4267 - وعند أحمد في رواية عنه أيضا نحو هذا . وزاد فيه : " فيأتيه آت قبيح الوجه قبيح الثياب [ ص: 51 ] منتن الريح ، فيقول : أبشر بهوان من الله وعذاب مقيم ، فبشرك الله بالشر من أنت ؟ فيقول : أنا عملك الخبيث ، كنت بطيئا عن طاعة الله ، سريعا في معصيته فجزاك الله شرا . ثم يقيض له أعمى أصم أبكم في يده مرزبة ، لو ضرب بها جبل كان ترابا ، فيضربه ضربة فيصير ترابا ، ثم يعيده الله كما كان ، فيضربه ضربة أخرى فيصيح صيحة يسمعه كل شيء إلا الثقلين " . قال البراء : " ثم يفتح له باب إلى النار ، ويمهد له من فرش النار " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث