الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من رخص أن يوصي بماله كله

جزء التالي صفحة
السابق

4511 ( 44 ) من رخص أن يوصي بماله كله ( 1 ) حدثنا وكيع قال ثنا الأعمش قال : سمعت الشعبي يقول في المسجد : مرة سمعت حديثا ما بقي أحد سمعه غيري ، سمعت عمرو بن شرحبيل يقول : قال عبد الله : إنكم معشر اليمن من أجدر قوم أن يموت الرجل ولا يدع عصبة فليضع ماله حيث شاء ؛ قال الأعمش : فقلت لإبراهيم : إن الشعبي قال كذا وكذا ، قال إبراهيم : حدثني همام بن الحارث عن عمرو بن شرحبيل عن عبد الله مثله [ ص: 305 ] حدثنا أبو أسامة عن هشام بن عروة عن ابن سيرين قال : سألت عبيدة عن رجل ليس عليه عقد وليس عليه عصبة ، يوصي بماله كله ؟ قال : نعم .

( 3 ) حدثنا وكيع عن إسماعيل عن الشعبي عن مسروق سئل عن رجل مات ولم يترك مولى عتاقة ولا وارثا ، قال : حيث وضعه ، فإن لم يكن أوصى بشيء فماله في بيت المال .

( 4 ) حدثنا عبد الأعلى عن يونس عن الحسن في رجل والى رجلا فأسلم على يديه ، قال : إن شاء أوصى بماله كله .

( 5 ) حدثنا جرير عن مغيرة أن أبا العالية أوصى بميراثه لبني هاشم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث