الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 449 ] صاحب الروم

السلطان سليمان بن قتلمش بن إسرائيل بن سلجوق السلجوقي ، جد ملوك الروم .

حاصر حلب ، فكاتب أهلها صاحب دمشق تتش بن ألب أرسلان ، فسارع ، فالتقى الجمعان بظاهر حلب ، فانهزم الروميون ، وثبت سليمان ، إلى أن قتل . وقيل : بل قتل نفسه بسكين عند الغلبة . وكان صاحب مدينة قونية فتملك بعده ابنه قلج أرسلان ، في سنة تسع وسبعين وأربعمائة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث