الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب عزل الأذى عن الطريق

جزء التالي صفحة
السابق

4748 وعن المستنير بن أخضر بن معاوية ، عن أبيه ، قال : كنت مع معقل بن يسار في بعض الطرقات ، فمررنا بأذى فأماطه أو نحاه عن الطريق ، فرأيت مثله فأخذته فنحيته ، فأخذ بيدي [ ص: 136 ] فقال : يا ابن أخي ، ما حملك على ما صنعت ؟ قلت : يا عم ، رأيتك صنعت شيئا فصنعت مثله . فقال : سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول : " من أماط أذى عن طريق المسلمين كتب له حسنة ، ومن تقبلت منه حسنة دخل الجنة " .

رواه الطبراني في الكبير ، وقال المزي : صوابه عن المستنير بن أخضر بن معاوية بن قرة عن جده ، كما رواه البخاري في كتاب الأدب ، فإن كان كما قال المزي فإسناده حسن إن شاء الله ، وإن كان فيه : عن أبيه أخضر ; فلم أجد من ذكر أخضر ، والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث