الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ابن منده

[ ص: 395 ] ابن منده

الشيخ الإمام ، الحافظ المحدث أبو زكريا يحيى بن أبي عمرو عبد الوهاب بن الحافظ الكبير أبي عبد الله محمد بن إسحاق بن الحافظ محمد بن يحيى بن منده العبدي الأصبهاني .

ولد في شوال سنة أربع وثلاثين وأربعمائة .

وبكر به والده ، فسمعه الكثير من أبي بكر بن ريذه ، وأبي طاهر بن عبد الرحيم ، وأحمد بن محمد الفضاض . وطلب هذا الشأن ، فسمع من أحمد بن محمود الثقفي ، ومحمد بن علي الجصاص ، وإبراهيم بن منصور سبط بحرويه ، وأبي الفضل عبد الرحمن بن أحمد الرازي ، وأبي بكر البيهقي الحافظ ، وخلق كثير ، وأكثر عن أبيه ، وعمه أبي القاسم ، وأجاز له من بغداد أبو طالب بن غيلان ، وطائفة ، وأملى ، وصنف ، وجمع .

روى عنه : عبد الوهاب الأنماطي ، وابن ناصر ، وعلي بن أبي تراب ، وأبو طاهر السلفي ، وعبد الحق اليوسفي ، وأبو محمد بن الخشاب النحوي ، ومحمد بن إسماعيل الطرسوسي ، وأبو موسى المديني ، وخلق .

قال السمعاني : شيخ جليل القدر ، وافر الفضل ، واسع الرواية ، ثقة [ ص: 396 ] حافظ ، مكثر صدوق ، كثير التصانيف ، حسن السيرة ، بعيد من التكلف ، أوحد بيته في عصره ، أجاز لي . وسألت إسماعيل الحافظ عنه ، فأثنى عليه ، ووصفه بالحفظ والمعرفة والدراية ، وسمعت محمد بن أبي نصر اللفتواني الحافظ يقول : بيت بني منده بدئ بيحيى ، وختم بيحيى .

مات في ذي الحجة سنة إحدى عشرة وخمسمائة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث