الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم

جزء التالي صفحة
السابق

498 ( 271 ) صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال نا أبو أسامة عن حسين المعلم عن ابن بريدة عن عمران بن حصين أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة قاعدا فقال : صل قائما فإنه أفضل ثم قال صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم وصلاة النائم على النصف من صلاة القاعد .

( 2 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن شيخ يكنى أبا موسى عن عبد الله بن عمر قال أراه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم .

( 3 ) حدثنا ابن إدريس عن عبيد الله بن عمر عن الزهري عن ابن عمر قال قدمنا المدينة فأصابنا وباء حتى سبحنا قعودا فقال النبي صلى الله عليه وسلم : صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم .

( 4 ) حدثنا ابن إدريس عن حصين عن مجاهد عن عبد الله بن عمر قال : صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم .

( 5 ) حدثنا يحيى بن آدم عن زهير عن إبراهيم بن مهاجر عن مجاهد أن السائب سأل عائشة عن صلاة القاعد فقالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم .

( 6 ) حدثنا ابن إدريس عن ليث عن مجاهد قال : صلاة القاعد غير متربع على النصف من صلاة القائم .

( 7 ) حدثنا هشام قال أخبرنا العوام عن المسيب بن رافع الكاهلي قال صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم إلا من عذر [ ص: 503 ]

( 8 ) حدثنا معلى بن منصور وخالد بن مخلد عن عبد الله بن جعفر عن إسماعيل بن محمد بن سعد عن أنس بن مالك قال قال النبي صلى الله عليه وسلم : صلاة القاعد على مثل نصف صلاة القائم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث