الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إذا أسلم قوم في دار الحرب ولهم مال وأرضون، فهي لهم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

2893 [ ص: 294 ] 180 - باب: إذا أسلم قوم في دار الحرب ولهم مال وأرضون، فهي لهم

3058 - حدثنا محمود، أخبرنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن الزهري، عن علي بن حسين، عن عمرو بن عثمان بن عفان، عن أسامة بن زيد قال: قلت: يا رسول الله، أين تنزل غدا في حجته. قال: "وهل ترك لنا عقيل منزلا". ثم قال: نحن نازلون غدا بخيف بني كنانة المحصب، حيث قاسمت قريش على الكفر". وذلك أن بني كنانة حالفت قريشا على بني هاشم أن لا يبايعوهم ولا يئووهم. قال الزهري: والخيف الوادي. [انظر: 1588 - مسلم: 1351 - فتح: 6 \ 175]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث