الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى أولئك الذين يعلم الله ما في قلوبهم فأعرض عنهم

جزء التالي صفحة
السابق

أولئك الذين يعلم الله ما في قلوبهم [ 63 ]

ابتداء وخبر . فأعرض عنهم أي لا تقبل عذرهم وعظهم خوفهم العقاب وقل لهم في أنفسهم قولا بليغا أي من الوعيد يبلغ منهم ، وقد بلغ الرجل بلاغة ، ورجل بليغ : يبلغ بلسانه كنه ما في قلبه ، والعرب تقول : " أحمق بلغ " ، و " بلغ " أي نهاية في الحماقة ، وقيل : معناه : يبلغ ما يريد وإن كان أحمق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث