الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

سورة الزلزلة

بسم الله الرحمن الرحيم

865 - أخبرنا أبو منصور البغدادي ، ، ومحمد بن إبراهيم المزكي قالا : أخبرنا أبو عمرو بن مطر ، حدثنا إبراهيم بن علي الذهلي ، حدثنا يحيى بن يحيى ، أخبرنا عبد الله بن وهب ، عن حيي بن عبد الله ، عن أبي عبد الرحمن الحبلي ، عن عبد الله بن عمرو قال : نزلت ( إذا زلزلت الأرض زلزالها ) وأبو بكر الصديق - رضي الله عنه - قاعد ، فبكى أبو بكر ، فقال له رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " ما يبكيك يا أبا بكر ؟ " قال : أبكاني هذه السورة . فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " لو أنكم لا تخطئون ولا تذنبون لخلق الله أمة من بعدكم يخطئون ويذنبون فيغفر لهم " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث