الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

شهردار

ابن شيرويه بن شهردار بن شيرويه بن فناخسره ، الإمام العالم المحدث المفيد أبو منصور بن الحافظ المؤرخ أبي شجاع الديلمي الهمذاني ، من ذرية الضحاك بن فيروز الديلمي -رضي الله عنه .

[ ص: 376 ] أجاز له عام مولده باعتناء والده أبو بكر بن خلف الشيرازي ، وأبو منصور المقومي سنة 483 .

وسمع : أباه ، وأبا الفتح عبدوس بن عبد الله ، ومكي بن علان السلار ، وحمد بن نصر الأعمش ، وأبا محمد الدوني ، وفيد بن عبد الرحمن ، وأبا بكر أحمد بن محمد بن زنجويه فقيه زنجان ، ذكر أنه سمع منه " مسند " الإمام أحمد في سنة خمسمائة ، أخبرنا الحسين الفلاكي ، أخبرنا القطيعي . وسمع ببغداد .

حدث عنه : ابنه أبو مسلم أحمد ، وأبو سهل عبد السلام بن فتحة السرفولي الذي روى عنه " الألقاب " للشيرازي ، وأبو سعد السمعاني ، وقال كان حافظا عارفا بالحديث ، فهما ، عارفا بالأدب ، ظريفا خفيفا ، لازما مسجده ، متبعا أثر والده في الحديث والسماع والطلب ، رحل مع أبيه سنة خمس وخمسمائة إلى أصبهان ، كتبت عنه ، وكان يجمع أسانيد كتاب " الفردوس " لوالده ، ورتب ذلك ترتيبا حسنا عجيبا ، ثم رأيت الكتاب بمرو سنة ست وخمسين في ثلاث مجلدات ضخمة وقد فرغ منه ، وهذبه ، ونقحه .

وقال عبد الرحيم الحاجي : توفي شهردار في رجب سنة ثمان وخمسين وخمسمائة .

أخبرنا أحمد بن المؤيد الزاهد ، أخبرنا عبد السلام بن فتحة سنة ثمان عشرة وستمائة حضورا ، أخبرنا أبو منصور شهردار بن شيرويه الديلمي سنة 554 ، أخبرنا أبو بكر أحمد بن عمر البيع ، أخبرنا حميد بن مأمون ، أخبرنا [ ص: 377 ] أبو بكر أحمد بن عبد الرحمن الشيرازي الحافظ ، أخبرنا أبو سعيد هو عبد الله بن محمد بن محبور التميمي ، حدثنا أبو بكر هو محمد بن أحمد بن عبد الله بن مهدي ، حدثنا عبد العزيز بن يحيى ، حدثنا مالك ، عن أبي الزناد ، عن الأعرج ، عن أبي هريرة ، عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : لما قضى الله الخلق ، كتب كتابا ، فهو عنده على عرشه : إن رحمتي غلبت غضبي .

أخرجه النسائي عن شعيب بن شعيب بن إسحاق ، عن زيد بن يحيى ، عن مالك .

وفيها مات أحمد بن محمد بن قدامة الزاهد والد الشيخ موفق الدين ، وسلامة بن أحمد بن الصدر ، وعبد الرحمن بن أبي الحسن الداراني بدمشق ، وأبو محمد عبد الرحمن بن زيد بن الفضل الوراق ، وعبد المؤمن صاحب المغرب وكمال بنت المحدث عبد الله بن أحمد بن السمرقندي ، وصاحب الإنشاء سديد الدولة محمد بن عبد الكريم بن الأنباري عن نيف وثمانين سنة ، وهبة الله بن الفضل بن القطان المتوثي ، أحد الشعراء ، وله ثمانون سنة وشيخ الشافعية باليمن أبو [ ص: 378 ] الخير يحيى بن سالم العمراني صاحب كتاب " البيان في المذهب " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث