الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أول من عقد الألوية

جزء التالي صفحة
السابق

5358 ( 304 ) حدثنا يعقوب بن إسحاق بن حجر حدثنا أبو موسى حدثنا ضمرة عن يزيد بن أبي يزيد عن رجل قد سماه قال : أول من عقد الألوية إبراهيم خليل الرحمن ، بلغه أن قوما أغاروا على لوط فسبوه ، فعقد لواء ، وسار إليهم بعبيده ومواليه حتى أدركهم ، فاستنقذه وأهله

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث