الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

حسان أمير المغرب

وأمير العرب ، فقيل : إنه حسان بن النعمان بن المنذر الغساني .

حكى عنه أبو قبيل المعافري ، وكان بطلا شجاعا غزاء . افتتح في المغرب بلادا ، وكانت له في دمشق دار كبيرة ، وقد جهزه معاوية ، فصالح البربر وقرر عليهم الخراج ، وحكم على المغرب نيفا وعشرين سنة ، وهذب الإقليم إلى أن عزله الوليد بن عبد الملك ، فقدم بأموال وتحف وجواهر عظيمة ، ثم قال : يا أمير المؤمنين إنما خرجت مجاهدا لله ، وليس مثلي من يخون ، وأحضر خزائن المال . فقال : ارجع إلى ولايتك . فأبى وحلف إنه لا يلي لبني أمية أبدا .

وكان يدعى الشيخ الأمين ، لثقته وجلالته .

وأما أبو سعيد بن يونس ، فأرخ موت حسان سنة ثمانين . رحمه الله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث