الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من قدم نسكا قبل نسك

جزء التالي صفحة
السابق

باب من قدم نسكا قبل نسك

3049 حدثنا علي بن محمد حدثنا سفيان بن عيينة عن أيوب عن عكرمة عن ابن عباس قال ما سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عمن قدم شيئا قبل شيء إلا يلقي بيديه كلتيهما لا حرج

التالي السابق


قوله : ( من قدم شيئا ) قيل : في الكلام تجريد فالمراد بقوله " قدم " أي : أتى به ، فلذلك تعلق به قوله : قبل شيء ، وهذا مثل قوله تعالى : أسرى بعبده ليلا والله أعلم قوله : ( إلا يلقي ) من الإلقاء ، أي : يرمي بهما مشيرا بهما إلا أنه لا حرج ومعناه عند الجمهور أنه لا إثم ولا دم ومن أوجب الدم حمله على دفع الإثم وهو بعيد إذ الظاهر عموم النفي لحرج الدنيا وحرج الآخرة ، وأيضا لو كان دم لبينه - صلى الله عليه وسلم - إذ ترك البيان ، أو تأخيره عن وقت الحاجة لا يجوز في حقه صلى الله عليه وسلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث