الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الخطبة يوم النحر

3056 حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا أبي عن محمد بن إسحق عن عبد السلام عن الزهري عن محمد بن جبير بن مطعم عن أبيه قال قام رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخيف من منى فقال نضر الله امرأ سمع مقالتي فبلغها فرب حامل فقه غير فقيه ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه ثلاث لا يغل عليهن قلب مؤمن إخلاص العمل لله والنصيحة لولاة المسلمين ولزوم جماعتهم فإن دعوتهم تحيط من ورائهم

التالي السابق


قوله : ( نضر الله ) روي بالتخفيف والتشديد من النضارة (لا يغل ) من غل إذا خان ، أو من غل يغل بالكسر إذا صار ذا حقد وعداوة وعليهن في موضع الحال ، أي : ثلاث لا يحوي قلب المؤمن ولا يدخل فيه الحقد كائنا " عليهن " ، أي : دوام المؤمن على هذه الخصال لا يدخل في قلبه خيانة ، أو حقدا يمنعه من تبليغ العلم ، أي : فينبغي له الثبات على هذه الخصال وقد سبق الحديث مشروحا في أول الكتاب ، وفي الزوائد هذا إسناد فيه محمد بن إسحاق وهو مدلس وقد رواه بالعنعنة والمتن على حاله صحيح .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث