الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ومن سورة البقرة

جزء التالي صفحة
السابق

2985 حدثنا محمود بن غيلان حدثنا أبو النضر وأبو داود عن محمد بن طلحة بن مصرف عن زبيد عن مرة عن عبد الله بن مسعود قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الوسطى صلاة العصر وفي الباب عن زيد بن ثابت وأبي هاشم بن عتبة وأبي هريرة قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح

التالي السابق


قوله : ( أخبرنا أبو النضر ) اسمه هاشم بن القاسم ( وأبو داود ) هو الطيالسي ( عن زبيد ) بموحدة مصغرا هو ابن الحارث اليامي .

قوله : ( صلاة الوسطى صلاة العصر ) هذا الحديث أيضا نص صريح في أن الصلاة الوسطى هي صلاة العصر .

قوله : ( وفي الباب عن زيد بن ثابت وأبي هاشم بن عتبة وأبي هريرة ) أما حديث زيد بن ثابت فأخرجه أحمد وأبو داود . وأما حديث أبي هاشم فأخرج ابن جرير من طريق كهيل بن حرملة : سئل أبو هريرة عن الصلاة الوسطى فقال اختلفنا فيها ونحن بفناء بيت رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وفينا أبو هاشم بن عتبة فقال أنا أعلم لكم فقام فاستأذن على رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ ثم خرج إلينا . فقال أخبرنا أنها صلاة العصر . وأما حديث أبي هريرة فأخرجه أيضا ابن جرير عنه مرفوعا : الصلاة الوسطى صلاة العصر .

قوله : ( هذا حديث حسن صحيح ) وأخرجه مسلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث