الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 106 ] عبد الحق

ابن خلف بن عبد الحق ، الفقيه ضياء الدين أبو محمد الدمشقي الصالحي الحنبلي المغسل إمام مسجد الأرزة ، الذي بطريق الصالحية .

ولد سنة سبع وأربعين تقريبا .

وسمع من أبي الفهم بن أبي العجائز ، وأبي الغنائم بن صصرى ، وأحمد بن أبي الوفاء ، وأبي المعالي بن صابر ، وعدة . وله مشيخة .

[ ص: 107 ] روى عنه حفيده العدل عز الدين عبد العزيز بن محمد ، وسبطه القاضي كمال الدين علي بن أحمد الحنفي ، والبرزالي ، والضياء ، وأبو علي بن الخلال ، والنجم بن الخباز ، والعز أحمد بن العماد ، وبالحضور القاضي تقي الدين .

قال الضياء : دين خير .

وقال المنذري مشهور بالصلاح والخير ، عجز وانقطع .

توفي في شعبان سنة إحدى وأربعين وستمائة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث