الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 185 ] صاحب تونس

الملك أبو زكريا يحيى بن الأمير عبد الواحد بن الشيخ عمر الهنتاني الموحدي .

[ ص: 186 ] كان أبوه متوليا لمدائن إفريقية لآل عبد المؤمن ، فمات وولي بعده الأمير عبو ، فولي مدة ، ثم توثب عليه يحيى هذا ، واستولى على إفريقية وتمكن ، وامتدت دولته بضعا وعشرين سنة ، واشتغل عنه بنو عبد المؤمن بأنفسهم ، وقوي أيضا عليهم يغمراسن صاحب تلمسان .

مات الملك يحيى بمدينة بونة من إفريقية في جمادى الآخرة سنة سبع وأربعين وستمائة وقيل : بعد ذلك سنة تسع .

وتملك بعده ابنه ، وهي مملكة كبيرة في قدر مملكة اليمن بل أكبر ، وعسكره نحو من سبعة آلاف فارس ، وسلطانها اليوم هو أبو بكر الهنتاني أحد الشجعان مصالح للسلطان أبي الحسن المريني ومصاهر له .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث