الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 308 ] ابن النحاس

الشيخ العالم الصالح الجليل المعمر بقية المشايخ عماد الدين أبو بكر عبد الله بن أبي المجد الحسن بن الحسن بن علي بن عبد الباقي بن محاسن الأنصاري الدمشقي ابن النحاس الأصم .

ولد في المحرم سنة اثنتين وسبعين وخمسمائة بمصر .

ونشأ بدمشق ، وسمع من القاضي أبي سعد بن أبي عصرون ، وهو آخر من حدث عنه ، ومن ابن صدقة الحراني ، والفضل بن الحسين البانياسي ، ويحيى الثقفي ، وأحمد بن حمزة بن الموازيني ، وإسماعيل الجنزوي ، وجماعة ، وبأصبهان من علي بن منصور الثقفي ، وأحمد بن أبي نصر الصباغ ، وبنيسابور من المؤيد الطوسي ، ومنصور الفراوي ، وبحلب من الافتخار الهاشمي .

وكان ذا دين وفضل وخير ، وله عقار يقوم به ، وكان يحدث من لفظه بمكان الطرش . خرج له ابن الصابوني جزءا .

وحدث عنه الدمياطي ، والبدر بن التوزي ، والكمال محمد بن النحاس ، والجمال علي بن الشاطبي ، والشمس محمد بن الزراد ، وعدة .

[ ص: 309 ] توفي في الثاني والعشرين من صفر سنة أربع وخمسين وستمائة .

وفيها مات شيخ القراء أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن عبد الرحمن بن وثيق الإشبيلي بالإسكندرية ، والمفتي شمس الدين عبد الرحمن بن نوح المقدسي تلميذ ابن الصلاح ، وأبو الحسن علي بن يوسف الصوري ، والشيخ عيسى اليونيني الزاهد ، والشرف محمد بن الحسن بن عبد السلام بن المقدسية السفاقسي ، والمؤرخ أبو البركات المبارك بن أبي بكر بن الشعار الموصلي ، وأبو المظفر يوسف سبط الجوزي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث