الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يزيد بن عبد الله بن الشخير

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

يزيد بن عبد الله بن الشخير ( ع )

أبو العلاء العامري ، البصري ، أحد الأئمة .

حدث عن أبيه وأخيه مطرف بن عبد الله ، وعمران بن حصين ، وعائشة أم المؤمنين ، [ ص: 494 ] وعثمان بن أبي العاص ، وأبي هريرة ، وعياض بن حمار ، وعدة .

حدث عنه قتادة ، وسعيد الجريري ، وخالد الحذاء ، وسليمان التيمي ، وقرة بن خالد ، وآخرون .

وكان يقول : أنا أكبر من الحسن البصري بعشر سنين .

قلت : على هذا يكون مولده في خلافة الصديق وكان ثقة ، فاضلا ، كبير القدر ، بلغنا أنه كان يقرأ في المصحف ، فربما غشي عليه .

قرأت على إسحاق الأسدي ، أنبأنا ابن خليد ، أنبأنا أبو المكارم التيمي ، أنبأنا أبو علي المقرئ ، أنبأنا أبو نعيم الحافظ بإسناد له عن ثابت البناني ، قال : كان الحسن في مجلس ، فقيل لأبي العلاء يزيد بن عبد الله بن الشخير : تكلم . فقال : أوهناك أنا ، ثم ذكر الكلام ومؤنته .

قلت : ينبغي للعالم أن يتكلم بنية وحسن قصد ، فإن أعجبه كلامه فليصمت ، فإن أعجبه الصمت فلينطق ، ولا يفتر عن محاسبة نفسه ; فإنها تحب الظهور والثناء .

توفي يزيد في سنة ثمان ومائة ، وقيل : إنه توفي في سنة إحدى عشرة ومائة .

قال أبو خلدة : رأيت أبا العلاء بن الشخير يصفر لحيته .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث