الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام

جزء التالي صفحة
السابق

يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات إلى النور بإذنه ويهديهم إلى صراط مستقيم [ ص: 317 ] قوله تعالى: يهدي به الله يعني: بالكتاب . ورضوانه: ما رضيه الله تعالى .

و "السبل": جمع سبيل ، قال ابن عباس : سبل السلام: دين الإسلام . وقال السدي: "السلام": هو الله ، و "سبله": دينه الذي شرعه . قال الزجاج : وجائز أن يكون "سبل السلام" طريق السلامة التي من سلكها سلم في دينه ، وجائز أن يكون "السلام" اسم الله عز وجل ، فيكون المعنى: طرق الله عز وجل .

قوله تعالى: ويخرجهم من الظلمات قال ابن عباس : يعني: الكفر (إلى النور) يعني: الإيمان (بإذنه) أي: بأمره (ويهديهم إلى صراط مستقيم) وهو الإسلام . وقال الحسن: طريق الحق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث