الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم والمحصنات من المؤمنات

اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم إذا آتيتموهن أجورهن محصنين غير مسافحين ولا متخذي أخدان ومن يكفر بالإيمان فقد حبط عمله وهو في الآخرة من الخاسرين

5- اليوم أحل لكم الطيبات المستلذات وطعام الذين أوتوا الكتاب أي: ذبائح اليهود والنصارى حل حلال لكم وطعامكم إياهم حل لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات الحرائر من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم حل لكم أن تنكحوهن إذا آتيتموهن أجورهن مهورهن محصنين متزوجين غير مسافحين معلنين بالزنى بهن ولا متخذي أخدان منهن تسرون بالزنى بهن ومن يكفر بالإيمان أي: يرتد فقد حبط عمله الصالح

[ ص: 108 ] قبل ذلك فلا يعتد به ولا يثاب عليه وهو في الآخرة من الخاسرين إذا مات عليه.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث