الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

198- قتادة بن دعامة

ومنهم الحافظ الرغاب ، الواعظ الرهاب ، قتادة بن دعامة أبو الخطاب ، كان عالما حافظا ، وعاملا واعظا .

وقد قيل : إن التصوف المراعاة والاحتفاظ ، والمعاناة والاتعاظ .

حدثنا أحمد بن إسحاق قال :ثنا إبراهيم بن محمد بن الحارث قال :ثنا شيبان قال :ثنا أبو هلال قال :ثنا غالب القطان ، عن بكر بن عبد الله المزني قال : من أراد أن ينظر إلى أحفظ أهل زمانه فلينظر إلى قتادة ، فما أدركنا الذي هو أحفظ منه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث