الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يدعو به الرجل إذا نظر إلى أهل البلاء

جزء التالي صفحة
السابق

باب ما يدعو به الرجل إذا نظر إلى أهل البلاء

3892 حدثنا علي بن محمد حدثنا وكيع عن خارجة بن مصعب عن أبي يحيى عمرو بن دينار وليس بصاحب ابن عيينة مولى آل الزبير عن سالم عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من فجئه صاحب بلاء فقال الحمد لله الذي عافاني مما ابتلاك به وفضلني على كثير ممن خلق تفضيلا عوفي من ذلك البلاء كائنا ما كان

التالي السابق


قوله : ( من فجأه ) بكسر الجيم وفتحها ، أي : لقيه فجأة (مما ابتلاك ) ينبغي أن يخفي به صوته لئلا ينكسر به خاطر المبتلى .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث