الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

محمد بن إبراهيم بن عامر الأصبهاني

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

7567 وبه : عن الضحاك ، عن أبي الأحوص ، عن عبد الله بن مسعود قال : كان دعاء النبي صلى الله عليه وسلم بعد التشهد في الفريضة : " اللهم إنا نسألك من الخير كله عاجله وآجله ، ما علمنا منه وما لم نعلم ، ونعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ، ما علمنا منه وما لم نعلم ، اللهم إنا نسألك ما سألك منه عبادك الصالحون ، ونستعيذ بك مما استعاذ منه عبادك الصالحون ، ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا [ ص: 282 ] عذاب النار ، ربنا إننا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار ، ربنا وآتنا ما وعدتنا على رسلك ولا تخزنا يوم القيامة إنك لا تخلف الميعاد " ويسلم عن يمينه وعن شماله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث