الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الخطيئة في الحرم والبيت المعمور

جزء التالي صفحة
السابق

باب الخطيئة في الحرم والبيت المعمور

8870 عبد الرزاق ، عن معمر قال : أخبرني عبد الكريم الجزري [ ص: 28 ] أنه سمع مجاهدا يقول : رأيت عبد الله بن عمرو بن العاص بعرفة ، ومنزله في الحل ، ومصلاه في الحرم ، فقيل له : لم تفعل هذا ؟ فقال : " لأن العمل فيه أفضل ، والخطيئة أعظم فيه " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث