الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


8803 - حدثنا محمد بن النضر الأزدي ، ثنا معاوية بن عمرو ، ثنا زائدة ، عن عبد الملك بن عمير ، عن زيد بن وهب ، قال : تنازع رجلان في آية ، فبينما نحن كذلك إذ أقبل عبد الله من قبل أختانه فقاما إليه ، وقمت إليه معهما ، فقالا : إنا تنازعنا في آية ، فقال عبد الله لأحدهما : " اقرأ " فقرأ ، فقال : " من أقرأكها ؟ " فقال : أبو عمرة معقل بن مقرن ، ثم قال للآخر : " اقرأه " فقرأ ، فقال : " من أقرأكها ؟ " فقال : عمر ، فجاءتا عيناه بأربعة فبكى حتى رأيته أخذ من دموعه بكفه ، فقال به هكذا ، فرأيت أثرين في الحصا من دموع عبد الله ، ثم قال عبد الله : " ما أظن أهل بيت من المسلمين لم يدخل عليهم حزن عمر يوم أصيب إلا بيت سوء ، إن عمر كان أعلمنا بالله وأقرأنا لكتاب الله ، وأفقهنا لدين الله ، واقرأها كما أقرأكها عمر ، فوالله لهي أبين من طريق السيلحين " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث