الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

908 ( 284 ) في مسيرة كم يقصر الصلاة

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا هشيم عن أبي هارون عن أبي سعيد أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا سافر فرسخا قصر الصلاة .

( 2 ) حدثنا هشيم قال أخبرنا جويبر عن الضحاك عن البراء أن عليا خرج إلى النخلة فصلى بها الظهر والعصر ركعتين ثم رجع من يومه فقال أردت أن أعلمكم سنة نبيكم [ ص: 332 ]

( 3 ) حدثنا ابن عيينة عن إبراهيم بن ميسرة سمع أنسا يقول صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمدينة الظهر أربعا وبذي الحليفة ركعتين يعني العصر .

( 4 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن ابن المنكدر وإبراهيم بن ميسرة سمعا أنسا يقول صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم الظهر بالمدينة أربعا وبذي الحليفة العصر ركعتين .

( 5 ) حدثنا وكيع قال حدثنا زكريا عن عامر قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا خرج مسافرا قصر الصلاة من ذي الحليفة .

( 6 ) حدثنا عباد بن العوام عن عمر بن عامر عن حماد عن إبراهيم عن حماد أن حذيفة كان يصلي ركعتين فيما بين الكوفة والمدائن .

( 7 ) حدثنا علي بن مسهر عن الشيباني عن عكرمة عن ابن عباس قال : يقصر الصلاة في مسيرة يوم وليلة .

( 8 ) حدثنا علي بن مسهر عن الشيباني عن محمد بن زيد بن خلدة عن ابن عمر قال يقصر الصلاة في مسيرة ثلاثة أميال .

( 9 ) حدثنا حفص عن الحسن بن عبيد الله عن إبراهيم أن مسروقا كان يقصر الصلاة إلى واسط .

( 10 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن منصور عن أبي وائل قال خرجت مع مسروق إلى السلسلة فقصر الصلاة وأقام بها سنين يقصر الصلاة وقصر حين رجع حتى دخل .

( 11 ) حدثنا غندر عن شعبة عن يحيى بن يزيد الهنائي قال سألت أنس بن مالك عن قصر الصلاة فقال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا خرج مسيرة ثلاثة أميال أو ثلاثة فراسخ ، شعبة الشاك صلى ركعتين .

( 12 ) حدثنا هشيم عن يونس ومنصور عن الحسن قال تقصر الصلاة في مسيرة الليلتين .

( 13 ) حدثنا هشيم قال أخبرنا المغيرة عن إبراهيم قال قال له الحارث أتقصر الصلاة إلى المدائن قال إن المدائن قريب ولكن إلى الأهواز ونحوها [ ص: 333 ]

( 14 ) حدثنا ابن فضيل عن حجاج عن حماد عن إبراهيم قال كان أصحاب عبد الله لا يقصرون إلى واسط والمدائن وأشباههما .

( 15 ) حدثنا هشيم عن زكريا أنه سمع الشعبي يقول : لو سافرت إلى دير الثعالب لقصرت .

( 16 ) حدثنا وكيع عن زكريا عن عامر مثله إلا أن وكيعا قال لو خرجت .

( 17 ) حدثنا ابن مهدي عن عمرو عن أبي الشعثاء قال تقصر في مسيرة ستة أميال .

( 18 ) حدثنا وكيع قال ثنا الحسن بن صالح وإسرائيل عن إبراهيم بن عبد الأعلى عن سويد بن غفلة قال تقصر الصلاة في مسيرة ثلاث .

( 19 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن عمران بن مسلم أو غيره عن الشعبي أنه كان يقصر الصلاة إلى واسط .

( 20 ) حدثنا وكيع قال حدثنا إسرائيل عن عيسى بن أبي عزة قال رأيت الشعبي يقصر الصلاة إلى واسط .

( 21 ) حدثنا وكيع قال أنا شعبة عن رجل يقال له شبيل عن أبي حرة قال قلت لابن عباس أقصر إلى الأيلة فقال تذهب وتجيء في يوم قال قلت نعم قال لا إلا في يوم متاح .

( 22 ) حدثنا وكيع قال ثنا هشام بن الغاز عن نافع عن ابن عمر أنه كان لا يقصر الصلاة إلا في اليوم التام قال هشام وسمعت مكحولا يقول مثل ذلك .

( 23 ) حدثنا جرير عن منصور عن مجاهد عن ابن عباس قال إذا كان سفرك يوما إلى العتمة فلا تقصر الصلاة فإن جاوزت ذلك فقصر الصلاة .

( 24 ) حدثنا ابن علية عن أيوب عن نافع عن سالم أن ابن عمر خرج إلى أرض له بذات النصب فقصر وهي ستة عشر فرسخا .

( 25 ) حدثنا ابن علية عن الجريري عن أبي الورد عن اللجلاج قال كنا نسافر مع عمر بن الخطاب فنسير ثلاثة أميال فيتجوز في الصلاة ويقصر .

( 26 ) حدثنا وكيع قال ثنا هشام بن الغاز عن ربيعة الجرشي عن عطاء بن أبي رباح قال قلت لابن عباس أقصر إلى عرفة ؟ فقال لا قلت : أقصر إلى مر ؟ قال لا قلت أقصر إلى الطائف وإلى عسفان ؟ قال نعم وذلك ثمانية وأربعون ميلا وعقد بيده [ ص: 334 ]

( 27 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن محارب بن دثار قال سمعت ابن عمر يقول : إني لأسافر الساعة من النهار فأقصر .

( 28 ) حدثنا ابن عيينة عن عمرو قال أخبرني عطاء عن ابن عباس قال لا تقصر إلى عرفة وبطن نخلة واقصر إلى عسفان والطائف وجدة فإذا قدمت على أهل أو ماشية فأتم .

( 29 ) حدثنا ابن عيينة عن عمرو قال : قال لي جابر بن زيد : اقصر بعرفة .

( 30 ) حدثنا وكيع عن الأوزاعي عن عطاء قال قلت لابن عباس أقصر بعرفة ؟ قال لا .

( 31 ) حدثنا عبيد بن سعيد عن شعبة عن يزيد بن خمير قال سمعت حبيب بن عبيد يحدث عن جبير بن نفير عن أبي السمط قال شهدت عمر بذي الحليفة كأنه يريد مكة صلى ركعتين فقلت له لم تفعل هذا قال إنما أصنع كما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنع .

( 32 ) حدثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن خيثمة قال خرج الحارث بن قيس الجعفي فلما خرج من البيوت قصر الصلاة قال فقيل له تقصر الصلاة قال أتم اليوم وأقصر غدا .

( 33 ) حدثنا سفيان عن أبي إسحاق عن عبد الرحمن بن يزيد القابسي قال خرجنا مع علي إلى صفين فصلى بين الجسر والقنطرة ركعتين .

( 34 ) حدثنا ابن فضيل عن حصين عن إبراهيم قال : كان علقمة إذا خرج حاجا أحرم من النجف وقصر .

( 35 ) حدثنا معاذ قال أخبرنا ابن جريج عن عطاء قال قال ابن عباس تقصر الصلاة في اليوم التام ولا تقصر فيما دون ذلك .

( 36 ) حدثنا أبو معاوية عن حجاج عن عمران بن عمير عن أبيه قال خرجت مع عبد الله إلى مكة فصلى ركعتين بقنطرة الحرة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث