الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فيمن أقام الدين في غير أرض الله التي هاجر إليها حيث كان

جزء التالي صفحة
السابق

9288 وعن الفرزدق بن حبان قال : ألا أحدثكم حديثا سمعته أذناي ووعاه قلبي لم أنسه بعد ؟ خرجت أنا وعبيد الله بن حيدة في طريق الشام فمررنا بعبد الله بن عمرو بن العاص فقال : جاء رجل من قومكما أعرابي جاف جريء فقال : يا رسول الله أين الهجرة ؟ إليك حيثما كنت ، أم إلى أرض معلومة ، أم لقوم خاصة ، أم إذا مت انقطعت ؟ قال : فسكت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ساعة [ ص: 253 ] ثم قال : " أين السائل عن الهجرة ؟ " قال : ها أنا ذا يا رسول الله قال : " إذا أقمت الصلاة وآتيت الزكاة فأنت مهاجر ، وإن مت بالحضرمة " . قال : يعني أرضا باليمامة .

9289 وفي رواية : " الهجرة أن تهجر الفواحش ما ظهر منها وما بطن وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة فأنت مهاجر
" .

رواه أحمد والبزار ، وأحد إسنادي أحمد حسن ورواه الطبراني .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث