الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وهل أتاك حديث موسى إذ رأى نارا فقال لأهله امكثوا إني آنست نارا

جزء التالي صفحة
السابق

وهل أتاك حديث موسى إذ رأى نارا فقال لأهله امكثوا إني آنست نارا لعلي آتيكم منها بقبس أو أجد على النار هدى



[ ص: 395 ] قوله تعالى: وهل أتاك حديث موسى أي قد أتاك حال موسى فيما اجتباه ربه لنبوته وحمله من رسالته. واحتمل ذلك أن يكون ذلك بما قصه عليه في هذا الموضع ، واحتمل أن يكون بما عرفه في غيره. إذ رأى نارا وكانت عند موسى نارا ، وعند الله نورا ، قال مقاتل: وكانت ليلة الجمعة في الشتاء. فقال لأهله امكثوا أي أقيموا. والفرق بين المكث والإقامة أن الإقامة تدوم والمكث لا يدوم. إني آنست نارا فيه وجهان: أحدهما: رأيت نارا. والثاني: إني آنست بنار. لعلي آتيكم منها بقبس أي بنار تصطلون بها. أو أجد على النار هدى فيه وجهان: أحدهما: هاديا يهديني الطريق ، قاله قتادة . والثاني: علامة أستدل بها على الطريق. وكانوا قد ضلوا عنه فمكثوا بمكانهم بعد ذهاب موسى ثلاثة أيام حتى مر بهم راعي القرية فأخبره بمسير موسى ، فعادوا مع الراعي إلى قريتهم وأقاموا بها أربعين سنة حتى أنجز موسى أمر ربه.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث