الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل بيان ما يجب على المتمتع والقارن بسبب التمتع والقران

جزء التالي صفحة
السابق

وأما مكان هذا الدم فالحرم ، لا يجوز في غيره لقوله تعالى : { والهدي معكوفا أن يبلغ محله } ، ومحله الحرم ، والمراد منه هدي المتعة لقوله تعالى : { فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدي } والهدي اسم لما يهدى إلى بيت الله الحرام أي يبعث ، وينقل إليه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث