الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من قال الشفق هو البياض

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

989 ( 366 ) من قال الشفق هو البياض

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا ابن علية عن ابن نجيح عن مجاهد قال الشفق من النهار .

( 2 ) حدثنا كثير بن هشام عن جعفر بن برقان قال كتب إلينا عمر بن عبد العزيز صلوا المغرب حين أفطر الصائم ثم ذكر لي أن أناسا يعجلون صلاة العشاء قبل أن يذهب بياض الأفق من المغرب فلا تصليها حتى يذهب بياض الأفق من المغرب ويغشاه ظلمة الليل وما عجلت بعد ذهاب بياض الأفق من المغرب فإنه أحسن وأصوب واعلم أن من تمامها وإصابة وقتها ما ذكرت لك في كتابي هذا من ذهاب بياض الأفق فإنه بقية من بقية النهار .

( 3 ) حدثنا ابن مبارك عن معمر عن عبد الله بن عثمان بن خثيم عن ابن اللتبية قال : قال لي أبو هريرة صل العشاء إذا ذهب الشفق وإدلام الليل ما بينك وبين ثلث الليل وما عجلت بعد ذهاب بياض الأفق فهو أفضل .

( 5 ) حدثنا عبيد الله بن موسى عن حنظلة قال كان طاوس يصلي العشاء قبل أن يغيب البياض .

( 5 ) حدثنا يونس بن محمد بن شريك عن خصيف عن عكرمة قال الشفق ، ما بقي من النهار .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث