الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إذا حضر العشاء فلا يعجل عن عشائه

جزء التالي صفحة
السابق

5148 حدثنا محمد بن يوسف حدثنا سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا أقيمت الصلاة وحضر العشاء فابدءوا بالعشاء قال وهيب ويحيى بن سعيد عن هشام إذا وضع العشاء

التالي السابق


قوله في الطريق الأخرى في رواية عائشة ( قال وهيب ويحيى بن سعيد عن هشام ) يعني ابن عروة ( إذا وضع العشاء ) يعني أن هذين روياه عن هشام بلفظ " إذا وضع " بدل " إذا حضر " وهي التي وصلها في الباب من رواية سفيان وهو الثوري عن هشام ، فأما رواية وهيب فوصلها الإسماعيلي من رواية يحيى بن حسان ومعلى بن أسد قالا حدثنا وهيب به ولفظه إذا وضع العشاء وأقيمت الصلاة فابدءوا بالعشاء وأما رواية يحيى بن [ ص: 499 ] سعيد وهو القطان فوصلها أحمد عنه بهذا اللفظ أيضا ، وقد أخرجها المصنف بلفظ " إذا حضر " وفي بعض الروايات عنه " وضع " وأخرجه الإسماعيلي من رواية عمرو بن علي الفلاس عن يحيى بن سعيد بلفظ " إذا أقيمت الصلاة وقرب العشاء فكلوا ثم صلوا " وذكر الإسماعيلي أن أكثر أصحاب هشام رووه عنه بلفظ " إذا وضع " وأن بعضهم قال " إذا حضر " وجاء عن شعبة وضع وحضر ، وقال ابن إسحاق " إذا قدم " . قلت : قدم وقرب ووضع متقاربات المعنى ، فيحمل حضر عليها ، وإن كان معناها في الأصل أعم ، والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث