الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من زار يوم النحر

جزء التالي صفحة
السابق

2104 [ ص: 235 ] من زار يوم النحر

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا حاتم بن إسماعيل عن جعفر عن أبيه عن جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى البيت فصلى بمكة الظهر يعني يوم النحر .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا ابن فضيل عن إسماعيل بن وبرة قال : كان الأسود إذا رمى الجمرة يوم النحر زار البيت من يومه ثم رجع إلى منزله من يومه حتى ينفر مع الناس إذا نفروا .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا أزهر السمان عن ابن عون قال : كان محمد يستحب أن يأتي البيت يوم النحر قبل العصر فيطوف به .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا بشر بن المفضل عن عبد الله بن عثمان بن خيثم قال : فصليت مع سعيد بن جبير عشية النحر .

( 5 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا ابن فضيل عن ليث عن نافع عن ابن عمر أنه كان ينحر هديه خلف العقبة ثم يحلق رأسه ، ثم يفيض كما هو إلى البيت قبل أن يرجع إلى أهله .

( 6 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا أبو أسامة عن أبي العميس عن عمرو بن عمرو أبي الزعراء قال : سافرت مع أبي الأحوص ، فلما كان يوم النحر رمى الجمرة وحلق وأفاض إلى البيت ولم يضح .

( 7 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا أبو خالد الأحمر عن محمد بن سوقة قال : كان الأسود إذا جاء من منى رمى وحلق ثم زار البيت ولا يضحي .

( 8 ) حدثنا أبو بكر قال حدثت عن ابن مبارك عن التيمي عن أبي قلابة وجابر بن زيد أنهما زارا البيت يوم النحر .

( 55 ) من كان لا يرى بتأخير الزيارة بأسا .

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا وكيع عن سفيان عن أبي الزبير عن عائشة وابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم زار البيت ليلا .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا ابن عيينة قال ثنا داود بن شابور عن محمد بن المنكدر قال : لم يكن يفيض من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إلا من كان منهم يكون معه امرأة [ ص: 236 ]

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا وكيع عن مسعر عن عبد الملك بن ميسرة عن طاوس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخر الزيارة إلى الليل .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا أفلح عن أبيه : كنا مع أبي أيوب في نفر من الأنصار ، ما زار منا أحد البيت حتى كان في النفر الآخر ، إلا رجل كان معه من أهله فتعجل بهم .

( 5 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا حفص عن حجاج وأشعث عن عطاء قال : لا بأس أن يؤخر الزيارة إلى يوم النفر .

( 6 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا عبد الأعلى بن عبد الأعلى عن محمد بن إسحاق قال : رأيت القاسم بن محمد بمنى معتمرا متغمطا وكان لا يفيض حتى ينفر في آخر أيام التشريق .

( 7 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا ابن نمير عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر أنه كان لا يأتي إلا حين يفيض .

( 8 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا وكيع عن سفيان عن محمد بن سوقة عن رجل عن علي أنه كان يأتي حين يفيض بعد النحر ، فأتى يوما ، فقيل له : هو نائم ، فما زار البيت بعد .

( 9 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا وكيع عن سفيان عن مغيرة عن إبراهيم قال : لا بأس أن تؤخر إلى الغد .

( 10 ) حدثنا أبو بكر قال : ثنا ابن عيينة قال : سمعت عمرو بن دينار يقول بعد أيام : ما زرت البيت بعد .

( 11 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا يحيى بن سعيد عن ابن جريج عن ابن طاوس قال : لم أعقل أني أفيض إلا ليلا .

( 12 ) حدثنا أبو بكر قال : ثنا أبو الأحوص عن مغيرة عن إبراهيم قال : لا بأس أن يزور البيت ليلا زيارة يوم النحر ، ولكن لا يسكن بمكة .

( 13 ) حدثنا أبو بكر قال : ثنا حفص عن أشعث عن الحكم وحماد عن إبراهيم قال : إذا تركه حتى مضى تلك الأيام أهرق لذلك دما .

( 14 ) حدثنا أبو بكر قال : ثنا وكيع عن شريك عن يزيد عن مجاهد قال : لا بأس أن تؤخر الزيارة إلى يوم النحر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث