الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الاستنجاء بالماء

باب الاستنجاء بالماء.

195 - أخبرنا الشيخ الإمام، رحمه الله، نا الحسين بن مسعود، أخبرنا عبد الواحد بن أحمد المليحي، أنا أحمد بن عبد الله النعيمي، أنا محمد بن يوسف، نا محمد بن إسماعيل، نا محمد بن بشار، نا محمد بن جعفر، نا شعبة، عن عطاء بن ميمونة، سمع أنس بن مالك، يقول: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدخل الخلاء، فأحمل، وأنا غلام، إداوة من ماء، وعنزة يستنجي بالماء".

هذا حديث متفق على صحته، أخرجه مسلم، عن محمد بن مثنى، عن محمد بن جعفر.

وعطاء بن أبي ميمونة أبو معاذ، مولى أنس، بصري، كان يرى القدر.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث