الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سياق ما روي مما أرى الله المكذبين بالقدر من الآيات في دار الدنيا في أنفسهم

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 802 ] سياق

ما روي مما أرى الله المكذبين بالقدر من الآيات في دار الدنيا في أنفسهم .

1339 - أخبرنا محمد بن عثمان بن محمد قال : ثنا محمد بن منصور قال : ثنا نصر بن علي قال : ثنا مسلم بن إبراهيم قال : ثنا حماد بن زيد قال : جعل رجل لرجل جعلا على أن يعبر نهرا قال : فعبر حتى إذا قرب من الشط ، فقال : عبرت والله ، فقال له الرجل : قل ما شاء الله قال : شاء أو لم يشأ قال : فأخذته الأرض .

1340 - أخبرنا عيسى بن علي قال : أخبرنا عبد الله بن محمد البغوي قال : ثنا أبو الأشعث أحمد بن المقدام قال : سمعت معتمرا يحدث عن مرحوم العطار ، قال : أتاني رجل ، فقال : يا أبا محمد إن أخي هذا أراد شراء جارية من فلان ، وقد أحب أن يستعين برأيك ، فقم معنا إليه .

فانطلقنا إليه ، فإذا رجل مثر ، فبينا نحن عنده ، قلنا : جاريتك فلانة أراد هذا الرجل يعترضها .

قال : نعم قد حضر الغداء فتغدوا وأخرجها إليكم ، فقلنا : هات غداءك ، فتغدينا ، ثم قال : لا يسقيكم الماء إلا من أردتم أن تعترضوه .

ادعوا فلانة قال : فجاءت جارية وضيئة ، فقال لها : اسقيني فجاءت [ ص: 803 ] بقدح زجاج ، فصبت له ماء ، فوضعه على راحته ، ثم رفعه إلى فيه .

ثم قال : يا أبا محمد يزعم ناس أني لا أستطيع أشرب هذا وترى هاهنا حائلا . ثم قال : فأنا لا أشربه فترى هاهنا مكرها ؟ ثم قال : هي حرة إن لم أشربه ، فضربت القدح بردن قميصها ، فوقع القدح وانكسر واهراق الماء . فخرجت معنا مقنعة فكانت تدعى : مولاة السنة .

1341 - أخبرنا محمد بن علي بن عبد الله ، ثنا عثمان بن محمد بن هارون قال : ثنا أحمد بن سنان قال : ثنا عبد المجيد بن عبد العزيز بن أبي رواد قال : كنا مع إنسان يتكلم في القدر ، فأخذ بيضة ، وكنا نأكل بيضا وخبزا ، فقال : هذه البيضة إن شئت أكلتها وإن شئت لم آكلها .

قال : فقلنا له : فشئ . قال : فأنا أشاء . قال : فأدخلها في فيه ، فوثب إليه رجلان من أصحابنا جلدان ففكا لحييه حتى رماها .

فقالا : زعمت أنك يا عدو الله لو شئت لأكلتها ، ولكن المشيئة إلى الله شاء ألا تأكلها فطرحتها .

1342 - أخبرنا أحمد بن عبد الله بن الحسن البزاز قال : حدثنا عثمان بن أحمد قال : ثنا أبو العباس أحمد بن محمد البرتي قال : ثنا مسلم بن إبراهيم قال : ثنا الحارث - يعني ابن نبهان - قال : حدثنا أبو عمران أن [ ص: 804 ] عزيرا تكلم في القدر ، فنهي ، ثم تكلم ، فنهي ، فقيل له : لتمسكن أو لأمحون اسمك من النبوة ، فلم يمسك فمحي .

1343 - أخبرنا عبد الرحمن بن عبد الله ، أخبرنا أحمد بن الحسن قال : ثنا جعفر بن محمد قال : ثنا قتيبة بن سعيد قال : ثنا جعفر بن سليمان ، عن أبي عمران الجوني ، عن نوف قال : قال عزير فيما يناجي ربه : يا رب ، تخلق خلقا فتضل من تشاء وتهدي من تشاء .

قال : قيل : يا عزير ، أعرض عن هذا . قال : فعاد ، فقال : يا رب تخلق خلقا فتضل من تشاء وتهدي من تشاء .

قال : قيل : يا عزير ، أعرض عن هذا ، ( وكان الإنسان أكثر شيء جدلا ) . فقال : يا عزير ، لتعرضن عن هذا أو لأمحونك من النبوة ، إني لا أسأل عما أفعل وهم يسألون .

[ ص: 805 ] وقال علي بن العباس بن الرومي الشاعر :

وفي ابن عمار عزيرية يخاصم الله بها في القدر     لم كان ما كان وما لم يكن
ما لم يكن فهو وكيل البشر

.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث