الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم

طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم

21 - طاعة وقول معروف ؛ كلام مستأنف؛ أي: طاعة وقول معروف؛ خير لهم؛ فإذا عزم الأمر ؛ فإذا جد الأمر؛ ولزمهم فرض القتال؛ فلو صدقوا الله ؛ [ ص: 328 ] في الإيمان والطاعة؛ لكان ؛ الصدق؛ خيرا لهم ؛ من كراهة الجهاد؛ ثم التفت من الغيبة إلى الخطاب؛ بضرب من التوبيخ والإرهاب؛ فقال:

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث