الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إن شانئك هو الأبتر

إن شانئك هو الأبتر

3 - إن شانئك ؛ إن من أبغضك من قومك؛ بمخالفتك لهم؛ هو الأبتر ؛ المنقطع عن كل خير؛ لا أنت؛ لأن كل من يولد إلى يوم القيامة من المؤمنين فهم أولادك؛ وأعقابك؛ وذكرك مرفوع على المنابر؛ وعلى لسان كل عالم؛ وذاكر؛ إلى آخر الدهر؛ يبدأ بذكر الله؛ ويثني بذكرك؛ ولك في الآخرة ما لا يدخل تحت الوصف؛ فمثلك لا يقال له: "أبتر"؛ إنما الأبتر هو شانئك؛ المنسي في الدنيا؛ والآخرة؛ قيل: نزلت في العاص بن وائل؛ سماه "الأبتر"؛ و"الأبتر": الذي لا عقب له؛ وهو خبر "إن"؛ و"هو"؛ فصل.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث