الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إجراء بعض الأفعال مجرى القسم

إجراء بعض الأفعال مجرى القسم :

إذا كان القسم يأتي لتأكيد المقسم عليه فإن بعض الأفعال يجري مجراه إذا كان سياق الكلام في معناه ، كقوله تعالى : وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ، فاللام في قوله : لتبيننه للناس لام القسم ، والجملة بعدها جواب القسم ; لأن أخذ الميثاق بمعنى الاستحلاف .

[ ص: 292 ] وحمل المفسرون على هذا قوله تعالى : وإذ أخذنا ميثاقكم لا تسفكون دماءكم .

وقوله : وإذ أخذنا ميثاقكم لا تسفكون دماءكم .

وقوله : وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث