الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تتمة مسند جابر بن عبد الله رضي الله تعالى عنهما

14495 6317 - (14911) - (3 \ 363) عن جابر بن عبد الله : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا أعفي من قتل بعد أخذه الدية " .

التالي السابق


* قوله : "لا أعفي من قتل بعد أخذه الدية " : قيل : هو على بناء المفعول ، من الإعفاء ، بمعنى الكثرة ، والكلام دعاء عليه ; أي : لا كثر ماله ، ولا استغنى ،

[ ص: 175 ] وقيل : على صيغة المتكلم ، من الإعفاء ، بمعنى الترك ; أي : لا أدعه بالدية ; لعظم جرمه ، بل أقتله ، والمراد : التغليظ ; لمباشرته الأمر الفظيع ، فلم ير أن يعفى عنه ، أو يرضى عنه بالدية ; زجرا له ، ويروى : "لا يعفي" من العفو .

* * *



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث