الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر البيان بأن الصلاة لوقتها من أحب الأعمال إلى الله جل وعلا

ذكر البيان بأن الصلاة لوقتها من أحب الأعمال إلى الله جل وعلا ..

1477 - أخبرنا الفضل بن الحباب الجمحي ، حدثنا أبو الوليد الطيالسي ، ومحمد بن كثير العبدي ، وحفص بن عمر الحوضي ، قالوا : حدثنا شعبة ، قال الوليد بن العيزار : أخبرني ، قال : سمعت أبا عمرو الشيباني يقول : حدثنا صاحب هذه الدار ، وأومأ بيده إلى دار عبد الله بن مسعود ، أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم : أي الأعمال أحب [ ص: 341 ] إلى الله ؟ قال : الصلاة لوقتها ، قال : ثم أي ؟ قال : بر الوالدين ، قال : ثم أي ؟ قال : الجهاد في سبيل الله ، قال : خصني بهن ، ولو استزدته لزادني

قال أبو حاتم : أبو عمرو الشيباني كان من المخضرمين ، [ ص: 342 ] والرجل إذا كان في الكفر ستون سنة ، وفي الإسلام ستون سنة ، يدعى مخضرميا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث