الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


ذكر الخبر المصرح بحظر هذا الفعل على الإطلاق

3146 - أخبرنا ابن خزيمة قال : حدثنا محمد بن يحيى ، قال : حدثنا عبد الرزاق عن معمر عن ثابت عن أنس قال : أخذ النبي صلى الله عليه وسلم ، على النساء حيث بايعهن أن لا ينحن ، فقلن : يا رسول الله إن نساء أسعدننا في [ ص: 416 ] الجاهلية ، فنسعدهن في الإسلام ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : لا إسعاد في الإسلام ، ولا شغار في الإسلام ، ولا عقر في الإسلام ، ولا جلب ولا جنب ، ومن انتهب فليس منا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث