الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر البيان بأن من أحب الله جل وعلا وصفيه صلى الله عليه وسلم بإيثار أمرهما

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 182 ] ذكر البيان بأن من أحب الله جل وعلا وصفيه صلى الله عليه وسلم ، بإيثار أمرهما ، وابتغاء مرضاتهما على رضى من سواهما ، يكون في الجنة مع المصطفى صلى الله عليه وسلم .

8 - أخبرنا الحسن بن سفيان ، حدثنا محمد بن أبي بكر المقدمي ، حدثنا معاذ بن هشام ، حدثني أبي ، عن قتادة ، عن أنس بن مالك أن أعرابيا سأل النبي صلى الله عليه وسلم وكانوا هم أجدر أن يسألوه من أصحابه ، فقال : يا رسول الله ، متى الساعة ؟ قال : وما أعددت لها ؟ قال : ما أعددت لها إلا أني أحب الله ورسوله ، قال : فإنك مع من أحببت ، قال أنس : فما رأيت المسلمين فرحوا بشيء بعد الإسلام أشد من فرحهم بقوله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث