الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أبو العالية رفيع الرياحي عن أبي بن كعب رضي الله عنه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1144 - وأخبرنا أبو أحمد عبد الله بن أحمد بن أبي المجد الحربي بالحربية ، أن هبة الله بن محمد أخبرهم قراءة عليه ، أنا الحسن بن علي ، أنا أحمد بن جعفر ، نا عبد الله ، حدثني أبو صالح هدية بن عبد الوهاب المروزي ، نا الفضل بن موسى ، نا عيسى بن عبيد ، عن الربيع بن أنس ، عن أبي العالية ، عن أبي بن كعب قال : لما كان يوم أحد قتل من الأنصار أربعة وستون رجلا ، ومن المهاجرين ستة ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لئن كان لنا يوم مثل هذا من المشركين لنربين عليهم ، [ ص: 352 ] فلما كان يوم الفتح قال رجل لا يعرف : لا قريش بعد اليوم ، فنادى منادي رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أمن الأسود والأبيض إلا فلانا وفلانا " ناسا سماهم ، فأنزل الله تعالى وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به ولئن صبرتم لهو خير للصابرين فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : نصبر ولا نعاقب .

رواه الترمذي ، عن الحسين بن حريث موافقة ، وقال : حديث حسن غريب من حديث أبي .

ورواه عبد الله بن أحمد أيضا ، عن سعيد بن محمد الجرمي ، عن أبي تميلة ، عن عيسى بن عبيد بنحوه .

ورواه أبو حاتم البستي مثل حديث الحسين بن حريث ، عن عبد الله بن محمد ، عن إسحاق بن إبراهيم ، عن الفضل بن موسى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث