الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 133 ] طخفة ، وقيل : طهفة بن قيس ، وقيل : قيس بن طخفة

وقيل : عبد الله بن طهفة الغفاري
- رضي الله عنه -

146 - أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن أبي نصر بن أبي حنيفة الحريمي - بالحريم من بغداد - أن هبة الله أخبرهم ، أبنا الحسن ، أبنا أحمد ، ثنا عبد الله ، حدثني أبي ، ثنا إسماعيل بن إبراهيم ، عن هشام الدستوائي ، عن يحيى بن أبي كثير ، عن أبي سلمة ، عن يعيش بن طخفة الغفاري قال : كان أبي من أصحاب الصفة فأمر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بهم فجعل ينقلب الرجل بالرجل والرجلين حتى بقيت خامس خمسة ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( انطلقوا ) فانطلقنا معه إلى بيت عائشة ، فقال : ( يا عائشة ، أطعمينا ) قال : فجاءت بجشيشة فأكلنا ، ثم جاءت بحيسة مثل القطاة فأكلنا ، ثم قال : ( يا عائشة اسقينا ) [ ص: 134 ] فجاءت بعس فشربنا ثم جاءت بقدح صغير فيه لبن فشربنا ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( إن شئتم بتم وإن شئتم انطلقتم إلى المسجد ) . فقلنا : لا ، بل ننطلق إلى المسجد ، قال : فبينا أنا في المسجد مضطجعا على بطني إذ رجل يحركني برجله ، فقال : ( إن هذه ضجعة يبغضها الله ) . فنظرت ، فإذا هو رسول الله - صلى الله عليه وسلم - .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث