الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسند عبد الله بن الحارث بن جزء بن معدي كرب

جزء التالي صفحة
السابق

208 - وأخبرنا أبو المجد زاهر بن أحمد الثقفي - بأصبهان - أن سعيد بن أبي الرجاء الصيرفي أخبرهم - إجازة إن لم يكن سماعا - أبنا منصور بن الحسين بن علي بن القاسم ، أبنا محمد بن إبراهيم بن المقرئ ، ثنا محمد بن الحسن بن قتيبة ، ثنا حرملة بن يحيى ، ثنا ابن وهب ، أخبرني الليث بن سعد ، عن يزيد بن أبي حبيب ، عن عبد الله بن الحارث بن جزء قال : توفي صاحب لنا غريب بالمدينة ، فكنا على قبره ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ما اسمك ؟ فقلت : العاص ، وقال لعبد الله بن عمر : ما اسمك ؟ فقال : العاص ، وقال لعبد الله بن عمرو بن العاص : ما اسمك ؟ فقال : العاص ، فقال : انزلوا فأقبروه فأنتم عبد الله ، قال : فقبرنا أخانا ، وخرجنا وقد بدلت أسماؤنا .

كذا في رواية ابن وهب ... عبد الله بن عمر ، وهو وهم ، والله أعلم .

وقد رواه الطبراني عن مطلب بن شعيب ، عن عبد الله بن صالح ، عن الليث ، بإسناده .

[ ص: 219 ] وفيه : وقال للعاصي بن العاص ، بدل عبد الله بن عمر ، وعنده : أنتم عبيد الله .

ذكر الدارقطني جماعة من الصحابة أنه يلزم البخاري أو مسلما إخراج حديثهم ، فذكر عبد الله بن الحارث بن جزء الزبيدي رواية يزيد بن أبي حبيب عنه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث