الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسند عبد الله بن حبشي الخثعمي

جزء التالي صفحة
السابق

214 - وأخبرنا أبو جعفر الصيدلاني ، أن فاطمة بنت عبد الله أخبرتهم ، أبنا محمد بن ريذة ، أبنا سليمان بن أحمد الطبراني ، ثنا معاذ بن المثنى ، ثنا يحيى بن معين ، ثنا حجاج بن محمد ، عن ابن جريج ، عن عثمان بن أبي سليمان ، عن علي الأزدي ، عن عبيد بن عمير ، عن عبد الله بن حبشي الخثعمي : أن النبي صلى الله عليه وسلم سئل : أي الأعمال أفضل ؟ قال : إيمان لا شك فيه ، وجهاد لا غلول فيه ، وحج مبرور ، قيل : فأي الصلاة أفضل ؟ قال : طول القيام ، قيل : فأي الصدقة أفضل ؟ قال : جهد المقل ، قيل : فأي الهجرة أفضل ؟ قال : من هجر ما حرم الله ، قيل : فأي الجهاد أفضل ؟ قال : من جاهد المشركين بماله ونفسه ، قيل : فأي القتل أشرف ؟ قال : من عقر جواده وأهريق دمه .

رواه أبو داود ، عن الإمام أحمد بن حنبل .

ورواه النسائي ، عن عبد الوهاب بن الحكم الوراق ، عن حجاج .

[ ص: 237 ] وروى بعضه عن هارون بن عبد الله ، عن حجاج .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث